الثلاثاء 9 ربيع الأوّل 1444 هـ :: 4 أكتوبر 2022 م
مناشط الشيخ
  • يتم بث جميع البرامج عبر قناة زاد واليوتيوب

(1) الإنترنت ما لها وما عليها


عناصر المادة
التطابق بين الأحاديث المتعلقة بأشراط الساعة والإنترنت
شبكة الإنترنت تاريخها وتطورها
الوظائف الأساسية التي توفرها شبكة الإنترنت وفوائدها
أضرار شبكة الإنترنت ومخاطرها
الأضرار العقدية لشبكة الإنترنت
مواقع إنترنت أنشاها الكفار لتشويه الإسلام
موقع على الإنترنت يهاجم المسلمين
مواقع الفرق المنحرفة عن الإسلام على شبكة الإنترنت

الحمد لله رب العالمين الذي علم الإنسان مالم يعلم، وسبحان الذي سخر لنا ما في السموات وما في الأرض وأسبغ علينا نعمه ظاهرة وباطنة.

وصلى الله وسلم على نبينا محمد معلم البشرية البشير والنذير والهادي إلى صراط الله ، وإلى طريق مستقيم.

وبعد:

التطابق بين الأحاديث المتعلقة بأشراط الساعة والإنترنت

00:00:31

فإن موضوع شبكة العنكبوت التي يسمونها: بالإنترنت، من الموضوعات العصرية العجيبة.

الإنترنت وما أدراك ما الإنترنت لشيوعها وعظمها حتى عدها بعضهم أعظم اختراع في القرن العشرين.

وإنني كلما تأملت هذه الشبكة لا ينقضي عجبي وأنا أقارنها بحديث النبي ﷺ الذي رواه الإمام أحمد -رحمه الله تعالى- في مسنده حيث قال: حدثنا عثمان بن عمرو أخبرنا ابن أبي ذئب عن سعيد بن سمعان عن أبي هريرة أن رسول الله ﷺ قال: لا تقوم الساعة حتى تظهر الفتن، ويكثر الكذب، وتتقارب الأسواق، ويتقارب الزمان، ويكثر الهرج  قيل: وما الهرج؟ قال: ((القتل)) قال الهيثمي -رحمه الله-: "رجاله رجال الصحيح غير سعيد بن سمعان وهو ثقة كما في مجمع الزوائد"[رواه الإمام أحمد -رحمه الله-: 10724].

ويلفت النظر في هذا الحديث قوله ﷺ:  ويتقارب الزمان   

وفي لفظ همام عند أحمد: ((ويقترب الزمن))  

هذا التقارب المذكور في الحديث فسره العلماء بحديث النبي ﷺ: لا تقوم الساعة حتى يتقارب الزمان، فتكون السنة كالشهر، والشهر كالجمعة، والجمعة كاليوم، ويكون اليوم كالساعة، وتكون الساعة كاحتراق السعفة  [رواه الإمام أحمد -رحمه الله-:10560 ].

قال ابن حجر -رحمه الله-: الذي تضمنه الحديث قد وجد في زماننا هذا فإنا نجد من سرعة مر الأيام مالم نكن نجده في العصر الذي قبل عصرنا هذا وإن لم يكن هناك عيش مستلذ، والحق أن المراد نزع البركة من كل شيء حتى من الزمان، وذلك من علامات قرب الساعة.

وكذلك قال النووي -رحمه الله-: المراد بقصره، أي الزمان عدم البركة فيه، وأن اليوم مثلاً يصير الانتفاع به قدر الانتفاع بالساعة الواحدة.

وقد قيل في تفسير قوله ﷺ: يتقارب الزمان  قصر الأعمار بالنسبة إلى كل طبقة، فالطبقة الأخيرة أقصر أعماراً من الطبقة التي قبلها.

وقيل: تقارب أحوال أهل الزمان في الشر والفساد والجهل.

هذا ما قاله بعض العلماء السابقين عن موضوع "تقارب الزمان".

أما ما قاله علماؤنا المعاصرون فقد ذكر الشيخ العلامة عبد العزيز بن عبد الله بن باز -نفع الله بعلومه- قال في تعليقه على "فتح الباري": التقارب المذكور في الحديث يفسر بما وقع في هذا العصر من تقارب ما بين المدن والأقاليم، وقصر المسافة بينها بسبب اختراع الطائرات والسيارات والإذاعة، وما إلى ذلك -والله أعلم-.

فعبارته -غفر الله له ونفع بعلومه- يقول: اختراع الطائرات والسيارات والإذاعة، هذا الذي قرب الزمان.

وفي تقارب الأسواق الوارد في الحديث أيضاً في حديث أحمد السابق:  وتتقارب الأسواق ، قال الشيخ العالم حمود بن عبد الله التويجري -رحمه الله- في كتابه "إتحاف الجماعة بما جاء في الفتن والملاحم وأشراط الساعة": "وأما تقارب الأسواق فالظاهر -والله أعلم- أن ذلك إشارة إلى ما وقع في زماننا من تقارب أهل الأرض بسبب المراكب الجوية والأرضية والآلات الكهربائية التي تنقل الأصوات كالإذاعات والتلفونات الهوائية التي صارت أسواق الأرض متقاربة بسببها، فلا يكون تغيير في الأسعار في قطر من الأقطار إلا ويعلم به التجار أو غالبهم في جميع أرجاء الأرض فيزيدون في السعر إن زاد وينقصون إن نقص ويذهب التاجر في السيارات إلى أسواق المدائن التي تبعد عنه مسيرة شهر فأكثر فيقضي حاجته منها ويرجع في يوم أو بعض يوم، فقد تقاربت الأسواق من ثلاثة أوجه: سرعة العلم بما فيها، وسرعة السير، ومقاربة بعضها بعضا في الأسعار [إتحاف الجماعة بما جاء في الفتن والملاحم وأشراط الساعة: 2/196].

فهذه أدلة بينة على أن اختراع الإنترنت من أشراط الساعة؛ لأن تقارب الزمن قد حصل فيه بشكل مذهل على التفسير الذي ذكره علماؤنا المعاصرون.

وكذلك ((تقارب الأسواق)) لا يوجد وسيلة حصل فيها تقارب للأسواق مثل هذه الشبكة التي تربط بين أسواق العالم قاطبة في جميع البلدان على هذه الشبكة، فيتم البيع والشراء من قبل الشخص الجالس عند الشاشة في لحظة واحدة يشتري ويبيع في أسواق الأرض، فهذه الشبكة قد قربت الأسواق تقريباً ليس بعده تقريب.

ولذلك فإنه ليس من المبالغة أن نقول: إن الإنترنت من أشراط الساعة.

لقد حصل تقارب الزمان وتقارب الأسواق بهذه الشبكة التي ربطت العالم بعضه ببعض.

ومن الإشارات الموجودة في الأحاديث التي لها علاقة مباشرة بهذه الشبكة: حديث النبي -صلى الله عليه وسلم- أن بين يدي الساعة ذكر من العلامات  فشو التجارة، وظهور القلم  [رواه الإمام أحمد: 3870، وقال الشيخ أحمد شاكر: "إسناده صحيح"].

وكذلك مما له علاقة أيضاً: ما جاء في أشراط الساعة في رواية البخاري: ويظهر الزنا  [رواه البخاري: 80، ومسلم: 2671]،

وفي رواية الحاكم:  وتشيع الفاحشة  [رواه الحاكم: 8564، وقال: "هذا حديث صحيح الإسناد، ولم يخرجاه"].

وما على شبكة الإنترنت الآن من الدعوة إلى الفاحشة وعرض صورها لا شك أنه من إفشاء الفاحشة وشيوعها التي ذكرها النبي ﷺ بقوله:  ويظهر الزنا .

ومما يرتبط أيضاً من الأحاديث بشبكة الإنترنت: أن من أشراط الساعة انتشار الربا؛ كما جاء في حديث النبي ﷺ:  بين يدي الساعة يظهر الربا [رواه الطبراني في الأوسط: 7695، وقال المنذري: "رواته رواه الصحيح"، وقال الألباني: "صحيح لغيره"، رقم: 1861].

ولا شك أنه تجري على شبكة الإنترنت معاملات ربوية كثيرة ببطاقة الفيزا وغيرها.

وقد ساهمت هذه الشبكة إذاً في فشو الربا.

وكذلك من الإشارات الموجودة في الأحاديث لهذه الشبكة التي تشملها وتشمل غيرها من الوسائل الإعلامية: أنه يمكن استغلالها لنشر الكذب وقد حصل، وقد قال النبي ﷺ في أشراط الساعة:  ويكثر الكذب [رواه ابن حبان: 10724، وهو حديث صحيح].

ولعل كان البعض يستغرب في حديث الذين يعذبون في قبورهم أنه ﷺ ذكر رجلاً يشرشر شدقه إلى قفاه، ومنخره إلى قفاه يميناً وشمالاً يفعل به هكذا إلى قيام الساعة، وهو الرجل الذي يكذب الكذبة تبلغ الآفاق [رواه البخاري: 7047] كنا نقول: كيف يكذب الرجل كذبة تبلغ الآفاق؟

ولا شك أن الآن القيام بهذا في شبكة الإنترنت كذبة تبلغ الآفاق أمر واضح جداً.

وبذلك يمكن أن نعرف أن الإشارة إلى هذه الشبكة قد ورد في عدد من الأحاديث التي تشمل بمعناها هذه الشبكة الموجودة الآن.

شبكة الإنترنت تاريخها وتطورها

00:08:18

إن شبكة الإنترنت لها تطور وتاريخ، وهي شبكة اتصالات كبيرة ترتبط بها أجهزة حاسوبية خادمة يحتوي كل منها على كم كبير من المعلومات في أشكال نصية وصوتية ومصورة، يمكن الوصول إلى معلومات عن طريق الاتصال بهذه الشبكة بأحد أجهزة الحاسب مع خط الهاتف.

وهذه الشبكة يمكن تحصيل المعلومات من خلالها بسرعة ودقة عالية وتدفق كبير للمعلومات.

ويتوقع أن تحل محل كثير من القطاعات مثل دور النشر والبريد والتعليم والمرافق الحكومية، وغيرها؛ كالبنوك وشركات الطيران والفنادق وشركات الشحن.

بالإضافة إلى أهميتها الكبيرة في عالم التجارة كما سنتحدث بمشيئة الله تعالى.

لقد بدأت شبكة الإنترنت من خلال التنافس الذي حصل بين الأمريكان والروس، وولدت في مختبرات وزارة الدفاع الأمريكية، وكانت مكونة من ثلاثة أجهزة مرتبطة بجهاز أم يعمل بنظام "يونكس"، وكانت في بدايتها تعرف باسم "أربانت"، ثم بعد ذلك تطورت.

وكانت الفكرة من إنشائها ربط مراكز وزارة الدفاع الأمريكية والجيش الأمريكي وقواعده في أنحاء العالم بشبكة بحيث لو ضربت في حرب نووية جزء من هذه القواعد أو جزء من هذه الشبكة لا تقع الشبكة كلها، وإنما يقع البعض، ويبقى البعض الآخر مرتبطاً ببعضه، ويمكن من خلاله تدفق المعلومات.

ثم بعد ذلك دخلت مختبرات وزارة الدفاع الأمريكية على الخط، وتم ربطها بهذه الشبكة، ثم بعد ذلك فصلت القناة المتعلقة بالأغراض العسكرية بما يعرف Military Net Work، ودخلت الجامعات الأمريكية في هذه الشبكة بعد ذلك.

وتم في عام 1990 بناء نظام آخر يعرف باسم  NSFNET: الجمعية الأمريكية للعلوم.

ثم قامت شبكة الإنترنت بوضعها الحالي ودخلت الشركات التجارية في هذه الشبكة، وقامت الأعمال التجارية عليها، وحصلت التطور الكبير والقفزات الرهيبة في الأعداد، فعلى سبيل المثال إحصائيات شهر سبتمبر 1989 إحصائية جديدة قبل أشهر قليلة عدد المستخدمين في أنحاء العالم 148 مليون شخص.

وعدد الأجهزة التي كانت مرتبطة في الشبكة في عام 1985 مائتي جهاز قفز في عام 1995 بعد عشر سنوات إلى خمسة ملايين جهاز.

وآخر إحصائية لدينا الآن عن عدد الأجهزة المرتبطة بالشبكة في أنحاء العالم 38 مليون جهاز.

ويتوقع في عام 2000 أن يرتفع العدد إلى 100 مليون جهاز في نهاية عام 2000 مرتبطة بالشبكة.

فالتطور الذي يحدث الآن في هذه الشبكة كبير جداً قفزات هائلة تحدث عبر العالم.

بدأ التعامل التجاري بملايين الدولارات، ثم صار مئات الملايين، ثم آلاف الملايين.

وفي نهاية عام 2002 تقول الدراسات: إن التسوق عبر هذه الشبكة سيبلغ تريليون ونصف، حجم التبادل التجاري عن طريق الشبكة بالدولارات.

فهذه القفزات التي حصلت تنبئ عن أهمية هذه الشبكة ومستقبلها الكبير.

والشكل الافتراضي إذا أردنا تبسيط مفهومها فإنها عدد من الأجهزة الشخصية أو الحاسبات الكبيرة والصغيرة مرتبطة بأجهزة مركزية مبثوثة في أنحاء العالم تصلها بالمعلومات.

وما يحتاجه الشخص لكي يقوم بربط نفسه في الشبكة: جهاز حاسوب، مع خط هاتف، وبطاقة المودم المشهورة.

ووظيفة بطاقة المودم: ترجمة لغة الحاسوب للهاتف، وترجمة ذبذبات الهاتف للحاسوب، فهي بطاقة توفق بين لغة الهاتف ولغة الحاسوب، وذبذبات الهاتف والحاسوب بحيث يمكن نقل المعلومات من الحاسوب وإليه عبر استخدام خط الهاتف المرتبط بالوسائل السلكية واللاسلكية عبر الأقمار الصناعية، أو عبر خطوط الفيبر العابرة لبعض البحار والمسطحات المائية، هذه كلها متصلة بأجهزة ضخمة ما يعرف بالسيرفر، أو الخوادم الموجودة في أنحاء العالم، مرتبطة ببعضها البعض، وكل موقع له اسم يمكن الدخول على كل موقع باسمه عبر المتصفحات.

عرفنا الآن أن ما يلزم للعمل في هذه الشبكة هو: جهاز حاسوب وبطاقة مودم، لها الآن سرعات مختلفة يمكن أن يكون خارجاً أو داخلاً عن الحاسوب، والسرعة المشهورة الآن 56,6، وهي مرشحة للزيادة.

والإنترنت واحد الآن تكاد أن تمتلئ وتنوء الخوادم بأحمالها من المعلومات، وربما تعجز الخطوط الهاتفية والقنوات الاتصالية عن نقل المعلومات بسبب زيادة الأحمال، وزيادة الأجهزة المرتبطة بهذه الشبكة.

ولذلك عمدوا إلى إنشاء إنترنت 2 ، وهي أكبر وأسرع وأكثر تحملاً، وطاقة استيعابية أكثر، وقد بدأت هذه الشبكة الجديدة إنترنت 2 الآن في أمريكا بالعمل.

يحتاج الشخص بالإضافة للعداد أو التجهيزات الصلبة يحتاج أيضاً إلى برمجيات، لكي يستطيع أن يرتبط بهذه الشبكة بما يعرف بإعدادات الاتصال، ويكون لديه برنامج تشغيلي مثل ويندوز، مع متصفح، وأشهر المتصفحات الموجودة الآن: نيت سكيب، ومايكروسوفت إكسبلورر.

وبين هذين المتصفحين معارك قضائية بين الشركات.

وهناك تعريب لمتصفح نيت سكيب يعرف بالسندباد، يتم عن طريق تجهيز الجهاز بأرقام معينة تستطيع أن تدخل بجهازك بواسطة خط الهاتف والمودم إلى الشبكة بالاشتراك مع مزودي الخدمة الموجودين في البلد الذي تعيش فيه، ومزودو الخدمة يرتبطون بشركات الاتصالات في البلد التي ترتبط عبر الأرقام الصناعية أو وسائل الاتصالات السلكية بالشبكة العالمية.

ومزودو الخدمة هم مجرد ربط بين شركة اتصالات البلد والناس في بيوتهم وشركاتهم.

تقوم هناك شركات الآن بعملية الربط فإذا أراد الشخص أن يرتبط بالشبكة يتصل على إحدى هذه الشركات أو موفري الخدمة ليقوموا بتجهيز جهازه أو يقوم بتجهيز جهازه بنفسه ليرتبط بهذه الشبكة.

الوظائف الأساسية التي توفرها شبكة الإنترنت وفوائدها

00:17:31

ما هي الوظائف الأساسية التي توفرها شبكة الإنترنت؟

وورد ، ويب، الشبكة العنكوبتية، وورد ويب واي، هذه الشبكة التي تشبه نسيج العنكبوت في اتصالها ببعضها تقدم عدداً من الخدمات، ومنها خمس وظائف أساسية.

وهذه الوظائف:

أولاً: التصفح: تصفح المواقع، وعرض المعلومات، واستعراض المعلومات التي تحتويها شبكة الإنترنت عن طريق الجهاز المستخدم بما يعرف ببرنامج التصفح الذي قدمنا ذكره قبل قليل، مثل نيت سكيب أو مايكروسوفت إكسبلورر.

عند إرادتك للدخول إلى موقع من الواقع تكتب في المستطيل أمام الموقع Location  في المستعرض WWW. اسم الموقع الذي تريد الدخول إليه.

فلنفترض مثلاً أنك تريد أن تستعرض ماذا يوجد في شركة  IBM من أجهزة الحاسب وما هي أسعارها، فكل ما عليك أن تكتب www.ibm.com ، com اختصار commercial  القطاع التجاري في الشبكة.

وإذا أردت أن تعرف أخباراً تتصل أو تفتح على قناة إخبارية، ونحو ذلك من أنواع المواقع.

وهنا يمكن أن تستعرض ما تشاء من المواقع وتقرأ ما فيها.

والخدمة الثانية هي: خدمة نظام نقل الملفات المعروف ب FTP، وهذا النظام هو مفيد جداً في نقل المعلومات من وإلى جهازك، إذا أنشأت موقعاً، وأردت أن تنقل ملفات من جهازك إلى موقعك فكيف يتم ذلك؟

عبر هذا البرنامج FTP، وهو برنامج مهم ومفيد.

وكذلك تنقل الملفات أو نصوص من الموقع إلى جهازك.

والخدمة الثالثة وهي: خدمة البريد الإلكتروني Electronic mail ، والمقصود إرسال واستقبال الرسائل البريدية عبر هذه الشبكة، وهذا معناه وجود مراكز بريد إلكترونية عبر الشبكة تدخل إليها لاستقبال البريد الذي يخصك، وتحمله على جهازك، وكذلك أن ترسل بريداً من جهازك، صفحات مكتوبة إلى هذا المركز، ثم يدخل الشخص المرسل إليه على هذا المركز عبر الشبكة، ويستلم بريده، ويحمله على جهازه، ويقرأه، تتم العملية بخلال ثوان أو دقائق قليلة.

وكلما زادت سرعة المودم وخط الهاتف كان إيصال المعلومات أسرع.

ثم هناك خدمة أخرى وهي: مجموعات النقاش أو التخاطب بما يعرف News Group، ويتم عن طريقها عقد اللقاءات وعمل المحاضرات الحية من خلال الشبكة، فيمكن أن تلقي درساً أو محاضرة بالصوت والصورة، ويمكن أن تخاطب الأشخاص الذين يدخلون إلى موقعك الذي تلقي من خلاله المحاضرة ويسمعونك ويرونك لحظة إلقائك، ويمكن أن يلقي عدد من الأشخاص كلمات ومحاضرات، ويراها الباقون.

أما نظام التحدث المعروف ب CHAT فإن هذا النظام يمكن شخصين من مستخدمي الشبكة عن طريق جهازيهما الخاصين أن يحدث كل منهما الآخر، ويكلمه في أي مكان في العالم صوتاً وصورة، ولا يدخل شخص ثالث إلا إذا أدخلاه.

فالخدمة التي قبلها فيها نوع من العمومية إلقاء يسمعها من يريد أن يدخل، والثانية فيها نوع من الخصوصية لأنها تخاطب بين طرفين أو شخصين ولو كانا في طرفي الأرض.

ويمكن بهذا الطريق أن يتم التحادث المباشر وتنقسم الشاشة إلى نصفين وأن تكتب في النصف الأعلى، ويأتيك الرد في النصف الأسفل من شاشة الجهاز عند استخدام هذه الخدمة.

أما بالنسبة لبقية الفوائد، فإنها كثيرة وكثيرة جداً، فمن ذلك أنك تستطيع أن تشتري أي شيء من أي مكان في العالم مرتبط بهذه الشبكة، أن تعرف أسعار الذهب والأسهم، أن تتاجر بهذه الأسهم وتبيع وتشتري فيها، أن تشتري السلع المختلفة من الأدوات الكهربائية والمنزلية والمفروشات، وأجهزة الحاسب الآلي والبرامج، وربما أعطوك فرصة لتجربتها واختبارها كنسخة ناقصة الميزات أو ذات مفعول لمدة أسبوعين على سبيل المثال، ثم تشتري بالفيزا النسخة الكاملة أو الدائمة.

يمكن أن تشتري أي كتاب تريده في العالم وتطلبه عن طريق شركة مثلا Amazon.com، وهي أشهر شركة موجودة الآن لبيع الكتب على الشبكة تبيع ملايين الكتب، تدخل إلى موقع هذه الشبكة تكتب www.amazon.com ، وتكتب اسم الكتاب الذي تريده ويخبرونك بسعره، وهل هو متوفر أم لا، وأجرة الشحن، ثم تدفع بواسطة الفيزا هذا المبلغ، ويكون عندك خلال أيام قليلة.

وهذا يفيد الباحثين كثيراً طلب الكتب من أي مكان في العالم.

ولا شك أن هذه الأعمال التجارية ستؤثر في عمل الوسطاء التجاريين مثل أصحاب الوكالات؛ لأن المستهلك سيشتري من المصنع مباشرة.

وقد حققت شركة DELL التي يملكها يهودي من كبار اليهود في العالم أرباحاً كبيرة عن طريق البيع المباشر للزبائن من خلال موقع الشركة.

ولو أراد الشخص أن يشتري أثاثاً فما عليه إلا أن يدخل على موقع شركة عالمية للأثاث، ويستعرض المفروشات الموجودة لديهم، الكراسي أنواعها ولون الجلد ونوعية الخشب ومقاسات الكرسي، وإلى آخره، وسعره، ثم يشتري عن طريق إدخال رقم بطاقة الفيزا الخاصة به، ويخصم منه ثمن هذا الأثاث، ويرسل إليه بالشحن.

وهذا طبعاً يؤكد أن حديث النبي ﷺ في فشو التجارة قد صار جلياً وواضحاً ومطبقاً عبر هذه الشبكة.

يمكن أن تقرأ المجلات والجرائد في الليل قبل أن تصل مطبوعة في الصباح، وتتابع الأخبار عن طريق وكالات الأنباء بالحدث نصاً وصورة فورياً.

وهناك جرائد ومجلات خاصة صممت على الإنترنت لمعنى أنها لا تطبع على أوراق.

يمكن الاستفادة من هذه الشبكة لتخفيض أسعار المكالمات إذا دفعت قيمة الاشتراك في خط الإنترنت قيمة ثابتة فإن الخط هذا يمكن أن يصلك إلى أي مكان في العالم إذا لم تتحكم فيه شركة الاتصالات المحلية برفع قيمة الاشتراكات أو سعر الدقيقة عبر الإنترنت.

يمكن أن تقوم باستشارات طبية لمواقع طبية بعضها موثوق وبعضها غير موثوق، وقد حدث أن بعضهم قد جرب عرض صفات أو أعراض مرض الهربس، فبعض المواقع اكتشف المرض وشخصه وأخبره باسمه وطريقه علاجه، وبعضها قال: لا داعي للقلق والمسألة سهلة، وعليك بالراحة وسينتهي الأمر خلال أيام.

يمكن أن تدخل وتبحث في فهارس المكتبات العالمية، وأن تستعرض الأبحاث العلمية المنشورة في مواقع الأبحاث على الإنترنت، وهذه عملية مفيدة جداً.

ويمكنك أن تدخل على مكتبة الكونجرس وهي من أكبر المكتبات في العالم، وترى ماذا يوجد لديهم من الكتب في الموضوع المعين، أو ماذا يوجد لديهم من أبحاث منشورة في هذا، ويمكن أن تطلب بعضها وتصل إليك، وهذا يفيد الباحثين أيضاً.

عن طريق هذه الشبكة يمكن سماع الراديو والتلفزيون، وبعض المواقع الإسلامية وضعت إذاعة القرآن الكريم على موقعها. وكذلك يمكن إرسال حالات مرضية معينة يناقشها الأطباء في أماكن مختلفة في العالم، وتشخص حالة مريض، وتؤخذ الصور بالسكانر، وترسل إلى أماكن مختلفة في ألمانيا وأمريكا، وغيرها، ويتم المناقشة بين الأطباء، ومعرفة ما هي الخطوة القادمة بالنسبة لعلاج هذا المريض.

بعض الناس يطرحون مشكلات عبر ال News Group  مجموعات النقاش والأخبار، ويشترك متطوعون في الرد وإيجاد الحلول.

وكذلك يمكن الاستعانة بالكاميرات الموجودة المصممة لتوصل عبر جهاز الحاسوب في نقل أي شيء إلى أي مكان في العالم، ويمكن عن طريق شبك هذه الكاميرا بالجهاز النقال أو الحاسوب في العمل، نقل ما يريد الشخص إلى هذه الشبكة يراه من يراه.

وقد استفاد من هذا بعض التجار الكبار بأن ثبتوا كاميرات في مصانعهم موصولة بهذه الشبكة يمكن أن يأخذ جولة في مصنعه الذي يبعد عنه آلاف الكيلو مترات، ويرى بعينه ما يحدث في هذا المصنع وسير العمل، وربما يستطيع التحدث مع بعض الموظفين الموجودين هناك في خطوط الإنتاج.

 كما أن هناك أفكاراً الآن في ربط الفصول الدراسية بالبيوت بحيث يمكن للأب أو الأم عن طريق الكاميرا المتصلة بالحاسوب المتصل بالمدرسة عن طريق الشبكة أن يستأذن المدير أو المشرف في رؤية ولده داخل الفصل، وما هي حاله، وماذا يفعل، ويتابعه لحظة بلحظة.

وكذلك بطبيعة الحال يمكن إرسال الفاكس أو ما شئت من الوثائق عبر هذه الشبكة.

فهذه جملة من الفوائد التي تنطوي عليها هذه الشبكة.

فإذا عرفنا هذا فإننا لا بد أن نعرف أن أعظم ما يستفاد منه من خلال هذه الشبكة هو: استثمارها في الدعوة إلى الله ، ونشر هذا الدين، والجهاد في سبيل الله، جهاد الكلمة.

وسيكون لنا حديث خاص حول هذا، ونعود إلى هذه الفقرة المهمة.

وبعدما ذكرنا موضوع الفوائد فإنه بطبيعة الحال لا بد أن نتحدث عن الأضرار.

الإنترنت الفوائد والأضرار.

أضرار شبكة الإنترنت ومخاطرها

00:30:08

فما هي أضرار هذه الشبكة؟ ما هي سلبياتها والمخاطر التي تنطوي عليها؟

إن أضرار هذه الشبكة كثيرة جداً، وإن أضرار هذه الشبكة مخيفة للغاية، وإن أضرار هذه الشبكة لتدعو العقلاء للتفكير مراراً في مسألة كيفية الاستفادة من هذه الشبكة.

ولنأخذ استعراض بعض الأضرار:

الأضرار العقدية لشبكة الإنترنت

00:30:37

أولاً: الأضرار العقدية، والمخاطر على الدين؛ مثل نشر الشرك والكفر في العالم، والفرق المختلفة الكافرة الضالة، من النصرانية واليهودية والبوذية والمجوسية والهندوسية، والطوائف المنحرفة كالقاديانية والصوفية الباطنية، وغيرها، وحركات التنصير، وتشكيك المسلمين بدينهم؛ كلها تعمل في هذه الشبكة، ولها مواقع كثيرة وكثيرة جداً.

مواقع إنترنت أنشاها الكفار لتشويه الإسلام

00:31:12

فعلى سبيل المثال هناك موقع من المواقع التي عمد أصحابها إلى نشر سور محرفة للقرآن الكريم، ادعى صاحبها أنه قبل التحدي وأتى بسور مشابهة للقرآن، يريد أن ينافس فيها القرآن، وقال {فائتوا بسورة من مثله} قد جئنا بسورة من مثله، وهذه على سبيل المثال سورة من السور المزعومة، يقول في هذه السورة التي تسمى: سورة التجسد، ويتضح من خلالها النفس النصراني الصليبي في هذه السورة المبدوءة بقوله: سبحان الذي خلق السموات فلم يجعل له حداً، وخلق الأرض وكورها، وجعلها ماء وجلداً، يقول بعد ذلك: وإذ بعث به الأب للعالمين كما وعد حل في بطن عذراء كلمة وخرج منها جسداً، عاشر الإنسان علم الإنسان مات عن الإنسان فدى وكالإنسان رقداً، وإلى أبيه السماوي بعد ثلاثة أيام صعداً إلى آخر الكلام، وهذا واضح أنه ليس إلا نشر لعقيدة النصارى الضالة، ولا يمكن أن يكون القرآن يأمر بالشرك، والله لا يرضى لعباده الكفر، وهذا يزعم أنه قد جاء بسورة ينافس فيها القرآن يعرض فيها شركه وكفره، وعقيدة الأب والابن عند النصارى.

ثم بهذا الأسلوب السخيف الذي ليس يمت إلى البلاغة بصلة، عندما يقول: عاشر الإنسان علم الإنسان مات عن الإنسان فدى وكالإنسان رقداً، أين هذا من قوله تعالى: الرَّحْمَنُ * عَلَّمَ الْقُرْآنَ * خَلَقَ الْإِنسَانَ * عَلَّمَهُ الْبَيَانَ * الشَّمْسُ وَالْقَمَرُ بِحُسْبَانٍ * وَالنَّجْمُ وَالشَّجَرُ يَسْجُدَانِ [الرحمن: 1- 6] الآيات...؟

كل واحد من المسلمين يتمعن في هذه السورة المزعومة يعرف أنه ما هو إلا كفر وزندقة، وركاكة حتى في الأسلوب.

وهذه سورة أخرى من السور الأربعة التي نشرتها بعض المواقع مثل موقع جيوسيتز، وهي شركة مشهورة تحتوي على مواقع كثيرة جداً، وتستأجر فيها مواقع كثيرة، وكذلك موقع أمريكان أون لاين.

ولما احتج بعض المسلمين على هذه الشبكة في نشر هذه السور المزعومة حذفتها شركة أمريكان أون لاين، وبقيت موجودة في شبكة جيوسيتز، وربما في مواقع أخرى.

والسور التي تسمى: "سورة الإيمان"، يقول: واذكر في الكتاب الحواريين إذ عصفت الرياح بهم ليلاً وهم يبحرون.

ويقول في آخر هذه السورة المزعومة: وإذ ركبت سفينة معه سكنت الرياح لتوها، فسبح الحواريون بحمده وهتفوا له قائلين: أنت هو ابن الله حقاً بك نحن آمنا وأمامك نخر ساجدين، قال: طوبى للذين آمنوا ولم يلبسوا إيمانهم بشك، فأولئك هم المفلحون.

ولا شك أن هذا ترتيب سخيف قام به هذا الشخص ليعرض به أيضاً أن هؤلاء الحواريون قد آمنوا بالله حقاً، فكيف يؤمنون بالله حقاً والله قد أخبرنا بأن الحواريين قد آمنوا بعيسى ، وأنهم كانوا أتباع وأصحاب عيسى ، وأنهم كانوا على التوحيد، وأن المسيح عيسى بن مريم رسول الله وكلمته ألقاها إلى مريم وروح منه ، وأن عيسى النفخة التي خرجت من جبريل روح الله فولدت في مريم بقدرة الله فحملت بعيسى رسول الله وولدته، وكان معجزة من معجزات رب العالمين لهذا النبي الكريم أنه خلق من أنثى بغير ذكر ولا أب له، وأن خلق آدم أعظم من جهة أن آدم خلق من العدم، وعيسى ولد من أم: إِنَّ مَثَلَ عِيسَى عِنْدَ اللَّهِ كَمَثَلِ آدَمَ خَلَقَهُ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ قَالَ لَهُ كُنْ [آل عمران: 59]، فالله يخلق بالكلمة ما يشاء، بكلمته عندما يقول: كن، يخلق ما يشاء سبحانه وتعالى.

وكذلك هذه السورة التي تسمى "سورة المسلمون"، وحتى نعرف متى الإسفاف التي وصل إليه القوم عندما يقول في هذه السورة كأنها سورة موجهة عداوة للمسلمين، يقول: "ألصم" وكل الذي فعله هذا السخيف أنه قدم ص على ميم، وبدلا من ألمص، فهل يمكن أن هذا تحدي للقرآن أو أنه قبل التحدي فأتى بشيء مجرد كونه أخر حرفاً وقدم حرفاً؟

ثم تتبين العداوة والسخافة: "ألصم، قل يا أيها المسلمون إنكم لفي ضلال بعيد"، هكذا بهذا الأسلوب يهاجم.

ثم يقول بعد ذلك: "وإذ قال الله يا محمد أغويت عبادي وجعلتهم من الكافرين، قال: ربي إنما أغواني الشيطان إنه كان لبني آدم أعظم المفسدين".

فهذا هجوم صريح ومكشوف على النبي محمد ﷺ، وأنه ﷺ أضل العباد، وأنه أغواه الشيطان.

كيف هذا وقد عصمه الله من الشيطان الرجيم؟ وكيف وقد أرسله بشيراً ونذيراً ورحمة للعالمين؟ وليس أنه يغويهم، ولا أنه يرديهم، ولا أنه يدلهم على غير طريق التوحيد، فتعالى الله عن مثل هذا الكلام، ومحمد رسول الله ﷺ الذي هدانا الله به إلى الصراط المستقيم.

وآخر هذه السور المزعومة التي نشرت في ذلك الموقع حصل لها ضجة إعلامية مما يبين سخافة الذي كتبها، السورة التي سورة الوصاية، تبدأ "ألمذ"، وهذا الفن في اختراع الحروف المقطعة، "ألمذ"، إن أرسلناك للعالمين مبشراً ونذيراً، فالسورة التي قبلها تقول: إنه أغواهم، وهذه السورة تقول: إنه مبشراً ونذيراً حسناً، وماذا فعل؟

"تقضي بما يخطر بذكرك وتدبر الأمور تدبيراً".

فإذاً، هو يريد أن يقول أن محمداً ﷺ يقضي بين الناس بآرائه الشخصية، وما يكون بعقله وما يدور  بخلده من الأفكار، وأنه ليس هناك وحي من رب العالمين يقضي به، وإنما هي مجرد آراء شخصية "تقضي بما يخطر بذكرك وتدبر الأمور تدبيراً، فمن عمل بما رأيت فلنفسه، ومن لم يعمل فلسوف يلقى على يديك جزاءً مريراً، إنا أعطينا موسى من قبلك من الوصايات عشرة، ونعطيك عشرات أخرى إذ قد ختمنا بك الأنبياء، وجعلناك عليهم أميراً، فانسخ مالك أن تنسخ مما أمرناهم به، فقد سمحنا لك أن تجري على قراراتنا تغييراً".

إذاً، فالمسألة الآن مسألة مفتوحة، والنبي ﷺ ينسخ ما يريد ويغير ما يريد، فقد سمحنا لك أن تجري على قراراتنا تغييراً، وفوضناك الآن لأن تختم على ما تشاء وتزيل ما تشاء، إن هو إلا وحي يوحى.

إن النبي ﷺ لو غير شيئاً من القرآن ماذا سيحدث؟

ماذا قال الله في كتابه؟

 وَإِنْ كَادُوا لَيَفْتِنُونَكَ عَنِ الَّذِي أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ لِتَفْتَرِيَ عَلَيْنَا غَيْرَهُ وَإِذًا لَاتَّخَذُوكَ خَلِيلًا * وَلَوْلَا أَنْ ثَبَّتْنَاكَ لَقَدْ كِدْتَ تَرْكَنُ إِلَيْهِمْ شَيْئًا قَلِيلًا * إِذًا لَأَذَقْنَاكَ ضِعْفَ الْحَيَاةِ وَضِعْفَ الْمَمَاتِ ثُمَّ لَا تَجِدُ لَكَ عَلَيْنَا نَصِيرًا [الإسراء: 73 - 75].

فالنبي ﷺ لو غير شيئاً واحداً من الكتاب لكانت هذه عاقبته، كما قال الله -عز وجل-.

وكما ذكر في الآية الأخرى: تَنْزِيلٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ * وَلَوْ تَقَوَّلَ عَلَيْنَا بَعْضَ الْأَقَاوِيلِ * لَأَخَذْنَا مِنْهُ بِالْيَمِينِ * ثُمَّ لَقَطَعْنَا مِنْهُ الْوَتِينَ  [الحاقة: 43 - الحاقة: 46]، فكيف يجرؤ محمد ﷺ أن يخترع شيئاً من عنده، وأن ينسخ ما يشاء، وإنما الذي ينسخ ما يشاء هو الله .

ثم بعد ذلك يكمل هذا السخيف في كلامه: "قل لعبادي الذين آمنوا إن تثاءبوا أن يستعيذوا بالرحمن ألا يضحك منهم الشيطان، وليكبروا الله إن عطسوا تكبيراً".

ونحن نعرف أن الإنسان إذا عطس المسلم يحمد الله ، وليس التكبير هو الموضع هنا.

ثم ذكر شيئاً صحيحاً من جهة المعنى، مكذوباً من جهة كونه قرآناً، "وألا يقتنوا في بيوتهم كلباً ولا يضعوا على حيطانهم تصويراً، وإذا أرادوا انتعالاً فليبدؤوا باليمين قبل الشمال، وإن لم يفعلوا فقد اقترفوا ذنباً كبيراً".

فالآن يجعل السنة المستحبة كالانتعال باليمين قبل الشمال يجعل مخالفتها ذنباً كبيراً، من الكبائر، فهذا من الخلل العلمي الموجود عند هذا المختل.

"وإن تبرزوا فليمسحوا مؤخراتهم بحجارة ثلاث وينتهوا عن الروث إذ قد جعلناه للجن غذاء، وعلى المؤمنين أمراً محظوراً".

طبعاً هذا يبين أيضاً أن عنده شيء من العلم في بعض الأحاديث النبوية، وإن كان الروث ليس غذاء للجن الصالحين وإنما هو غذاء لدواب الجن، وأما الجن الصالحين فإن لهم كل عظم ذكر اسم الله عليه ينقلب بأيديهم لحماً، ولذلك نحن لا نؤذي الجن الصالحين لا في طعامهم ولا في طعام دوابهم، فلا نستجمر ولا نمسح النجاسة بعظم ولا ورث كما نهى النبي ﷺ.

ثم يريد أن يشوه قضية الجهاد عند المسلمين، وأهداف الجهاد في سبيل الله، فيقول: "قل لعبادي الذين آمنوا يغزوا من أرادوا ويقتلوا من أجل رزقهم"، "يغزوا من أرادوا" هكذا إذاً المسألة ليست تعود إلى نوع الأشخاص أو الكفار، وإنما يغزوا من أرادوا، ويقتلوا من أجل رزقهم، وهذا تشكيك واضح في الجهاد.

"ومن لم يغز  منهم أو لم يحدث نفسه بالغزو مات منافقاً منكوراً"، إلى آخر الكلام الفارغ.

إلى أن يقول في النهاية: "وإذا فرغت من بين يديك الوصايا فاطلب إليك جبريل يأتيك ساعياً مأموراً".

ولا يخفي نصرانيته عندما يقول: "وإن شغل جبريل عنك فعليك بورقة بن نوفل واستجب منه قبل أن نتوفاه فيصبح الوحي عليك أمراً عسيراً".

فإذاً، طريقه ورقة بن نوفل، ومعروف لماذا اختار ورقة بن نوفل لأنه رحمه الله تعالى ورضي الله عنه وأرضاه كان على دين النصرانية وعلى التوحيد؛ لأنه وجد أن هذا الدين الذي كان باق في ذلك الزمان هو الأقرب إلى الحق، فوحد الله من خلال ما وجده من الموحدين من الرهبان على دين النصرانية.

هذه أمثلة للتشوية والتحريف الذي يقوم به الكفار من خلال شبكة الإنترنت، والأمثلة على ذلك كثيرة.

موقع على الإنترنت يهاجم المسلمين

00:43:55

فهناك على سبيل المثال موقع آخر يهاجم المسلمين مملوء بالكذب والأباطيل ويظهر بالمظهر العلمي الأكاديمي، ويكتب فيه جماعة من أساتذة الجامعات والكتاب الأمريكيين، وهذا الموقع المعروف باسم The Moon God "القمر الإله"، يحتوى على عدد من الصفحات، واحدة بعنوان: "الإله القمر"، كتبه الدكتور "لوفر موري" -قاتله الله- يزعم فيه: أن إله المسلمين هو "القمر" -تعالى الله عن ذلك علواً كبيراً-.

وكذلك يقول: "من فضلك تفرغ قليلاً لزيارة صفحاتنا التي تعرفك بالإسلام، فنحن نعرض سلسلة من الدراسات التي تغطي الجو الحقيقي للإسلام".

ثم بعد ذلك صفحات بعناوين: "تحطيم أغلال الإسلام"، "أدلة لا تبحث عن الوحشية والاضطهاد الإسلامي"، "تجارة الرقيق في الإسلام"، "تجارة العبيد الأفارقة وكيف يباعون ويشترون من قبل التجار المسلمين في السودان؟".

صفحة بعنوان: "الإسلام دين السيف، وهو الجوهر الحقيقي للإسلام"، "الإسلام الدموي هل كان محمد معصوماً؟"، "محمد النبي العنصري".

محمد ﷺ الذي كان في أتباعه بلال الحبشي وسلمان الفارسي وصهيب الرومي ومن أهل اليمن، ومن سائر أهل الجزيرة، وغيرهم، هذا هل يقال عنه نبي عنصري؟ -قاتلهم الله-.

ومن التحريفات المضحكة أيضاً: أن واحداً من الصرب قد عمل موقعاً بعنوان: "جهاد دوت كوم"، ماذا سيقول الصربي في الموقع بعنوان الجهاد؟

وهؤلاء كثر ليسوا قلة.

وهناك صفحة مشهورة بعنوان: ".... الإسلام"، أنشأها بعض النصارى، ولا شك أن عندهم تمويل قوي في هذه القضية.

وهؤلاء يثيرون الشبهات حول الإسلام كما يقولون في عنوان: "هوت توبيكس"، هذه المواضيع الساخنة، "المرأة في الإسلام"، تحت هذا العنوان ماذا قالوا؟

عناوين فرعية: "النساء أكثر أهل النار" يريد الطعن في دين الإسلام الذي فيه هذا الحديث، دون أن يبينه ولا يشرحه، ولا يبين المقصود منه، وإنما يختارون أشياء يريدون بها دعاية سيئة ضد الإسلام، ويبرزون عناوين معينة، الشخص الغربي يفهم منها حسب خلفيته أموراً سيئة، وإذا أرادوا أن يشرحوا شيئاً فيشرحوا بطبيعة الحال معاكس، ومناقض للحقيقة والحق.

وهذه الصفحة أيضاً نشرت في ضمن ما نشرت إحصائيات عن أناس من المسلمين قد تنصروا في أحد الصفحات في هذا الموقع على سبيل المثال كل بلد، وأمثلة ممن تنصر فيها من بلاد المسلمين، فمثلا يقولون Middle East عمر المهدي، وعبد الصليب، وبسام، ومن النساء خديجة.

ثم أنت لا تعرف هل هذه القصص مخترعة أو صحيحة؟ وما هي الملابسات والظروف؟

وفي البلدة الفلانية عادل محمود النجار، وفي البلدة الفلانية فلان وفلان، إلى أن وصلوا إلى بلاد الحرمين، فلم يذكروا اسماً بعينه، وإنما ذكروا شخصاً رمزوا له ب Brother أخ، ويقول: إنني ولدت في عائلة وفي مكة وأنني نشأت في بيئية تقليدية مسلمة، وأذهب إلى المسجد دون أن أفهم ما هو المقصود من هذه الصلوات، وإنما أفعل كما يفعلون، وفي يوم من الأيام: رأيت مناماً أنني أدخل النار، وفزعت وخفت جداً من هذا المنام، وجعلت أتعجب لماذا سأدخل النار بهذه الطريقة؟ وفي أحد الأيام فجأة رأيت في المنام جيسن المسيح يقول Son I am The Way "أنا الطريق".

ثم بعد ذلك يذكر الترهات في أنه كيف عرض عليه الانضمام إلى النصرانية، وأنها التي ستنقذه من النار، وأنه لا خوف عليه ولا حزن، إلى آخر كلام السخيف.

ونحن نعلم بطبيعة الحال -أيها الإخوة- أن هذا جدل وكلام فارغ، لكن بالنسبة لأشخاص بعيدين عن الإسلام كيف سيكون وقع هذه الأشياء وتأثيرها عليهم؟

وهؤلاء من أبناء المسلمين الذين يعيشون في الخارج ممن هم أيضاً بعيدين عن الدين كيف سيكون وقع هذه الأشياء عليهم؟

ينبغي التفكير جيداً في إثارة مثل هذه الشبهات، وتقديم مثل هذه الأكاذيب.

مواقع الفرق المنحرفة عن الإسلام على شبكة الإنترنت

00:49:23

وندخل الآن في عرض لبعض المواقع من الفرق المنحرفة عن الإسلام، والداخلة في حديث النبي ﷺ:  وتفترق هذه الأمة على ثلاث وسبعين فرقة كلها في النار إلا واحدة. 

ونرى بالأمثلة والوقائع كيف استغلت هذه الفرق المنحرفة شبكة الإنترنت لنشر باطلها وضلالها؟

فمن هذه المواقع: مواقع الفرق الباطنية الكافرة الملحدة، ومن أمثلتها هذا الموقع، وهو موقع للإسماعيلية، والذين ينتسبون إلى الإمام إسماعيل بن جعفر الصادق، انتساباً ظلماً وعدواناً، وظاهر حركتهم مناصرة آل البيت، وحقيقتها هدم عقائد الإسلام، وهم قرامطة وفاطمية، يضفون على الإمام صفات ترفعه إلى الإله -تعالى الله عن قولهم- ويخصونه بعلم الباطن ويدفعون له خمس ما يكسبون، وباطنهم شيء، فيصلون ولكن صلاتهم للإمام الإسماعيلي المستور من نسل الطيب بن الآمر، ومنهم فرقة الحشاشين الذين يقولون: لا حقيقة في الوجود وكل أمر مباح، فيستبيحون إباحة مطلقة.

هذه صفحة من صفحاتهم، ويعرضون فيها مذهبهم وينشرونه، ويدعون إليه.

وقد كتب هنا في آخر هذه الصحفة: أن عدد الذين زاروا هذا الموقع مائة وستة آلاف وخمسمائة وتسعة وستين إلى لحظة الدخول إلى هذا الموقع، وتسجيله هنا.

وكذلك من الفرق التي لها حضور قوي في شبكة الإنترنت: موقع القاديانية، وهذا موقع من مواقعهم، وفيه يقولون: "أحمد إز أند أثرز مسلمز"، وكذلك يقولون: "ذ إيشيو ختم النبوة".

ومن المعروف: أن هذه الحركة التي نشأت في عام 1900 للميلاد بتخطيط من الاستعمار الإنجليزي في القارة الهندية لإضعاف المسلمين عن دينهم، وإلغاء فريضة الجهاد، والقضاء عليها.

والذي أسس هذه الحركة: "ميرزا غلام أحمد القادياني" الذي ولد في قاديان منجاب في الهند، وينتمي إلى أسرة مشهورة بالخيانة.

وهذه الطائفة التي انتشرت في الهند يعتقدون بأن الله يصوم ويصلي وينام ويصحو ويكتب ويخطئ، إلى آخر كلامهم -تعالى الله عما يقولون علواً كبيراً-، وأن القادياني يخاطبه إلهه بالإنجليزية، وأن النبوة لم تختم بمحمد ﷺ، بل هي جارية، وأن غلام أحمد القادياني هو أفضل الأنبياء جميعاً، وأن جبريل كان ينزل عليه، وأنه لا قرآن إلا الذي قدمه المسيح الموعود وهو الغلام.

فهو ادعى النبوة بعد أن قال بأنه المسيح الموعود، وأن لهم كتاباً منزلاً اسمه: "الكتاب المبين"، وهو غير القرآن الكريم.

ويعتقدون أن "قاديان" كالمدينة المنورة ومكة المكرمة، بل إنها أفضل منهما، ويحجون إليها، وينادون بإلغاء الجهاد، وكل مسلم عندهم كافر حتى يدخل في القاديانية، وكل من زوج أو تزوج من غير القاديانيين فهو كافر، ويبيحون الخمر والأفيون والمخدرات والمسكرات.

هذه الحركة لها مواقع كثيرة على الشبكة.

كذلك البابية والبهائية الذين ينتسبون إلى المذاهب الباطنية، ويعتقدون أن "البهاء" هو الباب الذي خلق كل شيء بكلمته، وهو المبدأ الذي ظهرت عنه جميع الأشياء، ويقولون بالحلول والاتحاد والتناسخ، وخلود الكائنات، وأن الثواب والعقاب للأرواح فقط.

هؤلاء البهائيون يحرمون الحجاب على المرأة، ويحللون المتعة، وشيوعية النساء والأموال، وينكرون معجزات الأنبياء والملائكة والجن، كما ينكرون الجنة والنار، ولهم تأويلات باطنية للقرآن، تتوافق مع مذهبهم، ويوافقون اليهود والنصارى في القول بصلب المسيح، وأن دين "الباب" ناسخ لشريعة النبي ﷺ، ويؤلون القيامة بظهور البهاء، وقبلتهم البهجة بعكة بفلسطين، بدلاً من المسجد الحرام، والصلاة تؤدى في تسع ركعات ثلاث مرات، والوضوء بماء الورد، وإن لم يوجد فبالبسملة: بسم الله الأطهر الأطهر خمس مرات، ولا توجد صلاة الجماعة إلا في الصلاة على العيد، وهي ست تكبيرات يقولون في كل تكبيرة: الله الأبهى.

والصيام عندهم في الشهر التاسع عشر شهر العلا، فيجب فيه الامتناع عن تناول الطعام من الشروق إلى الغروب مدة تسعة عشر يوماً، وهو الشهر البهائي.

ويحرمون الجهاد وحمل السلاح ضد أعداء الإسلام.

وهؤلاء الذين ظهر منهم "رشاد خليفة"، و "رشاد خليفة" هذه صورة لموقعه، وربما يكون له عدة مواقع من العناوين الموجودة في هذا الموقع: ".... الإسلام، القرآن، المكتبة، الصوتيات، التعقيبات، وآراء القراء والمطالعين، وتوصيلات بمواقع أخرى.

وكل فرقة من هذه الفرق لها عدة مواقع كل موقع يحول على المواقع الأخرى.

وهناك ما يعرف بالإنترنت "لينكس" توصيلة إلى المواقع المؤيدة أو التي هي من ألسنة هذه الفرقة.

"رشاد خليفة" من مبادئه البهائية: تقديس الرقم 19؛ لأن البهائية يقدسون هذا الرقم، ويجعلون عدد الشهور 19، وعدد أيام الشهر 19.

وهذا "رشاد خليفة" قد ادعى قدسية خاصة لهذا الرقم، وحاول إثبات أن القرآن الكريم قائم في نظمه من حيث عدد الكلمات والحروف على تسعة عشر، وأن عدد البسملة تسعة عشر حرفاً، وبناءً عليها استخرج أشياء كثيرة زعم أن هناك شيء اسمه الإعجاز العددي في القرآن يقوم على هذا الرقم 19.

ومع الأسف فإن بعض دكاترة الرياضيات في عدد من الجامعات يوزعون أبحاث هذا الرجل مفتخرين بشيء اسمه الإعجاز العددي في القرآن، غافلين ومغفلين عن عقيدة أهل السنة والجماعة، وعن عقيدة هذه الطائفة المنحرفة وهي طائفة البهائية.

ولا تقديس في الإسلام مطلقاً لهذا الرقم، وما نعرفه في القرآن الكريم أن تسعة عشر ملائكة على جهنم: عَلَيْهَا تِسْعَةَ عَشَرَ  [المدثر: 30].

ولا شك أن هذه الطائفة مأواهم جهنم وبئس المصير، مع تسعة عشر ملكاً حول جهنم إذا لم يتب المعتنق لهذه الأفكار إلى الله .

وكذلك من المواقع الموجودة: مواقع لأمة الإسلام ولويس فرخان، "الفرخانية"، و"أمة الإسلام" هي أحد الفرق الباطنية السائدة في الولايات المتحدة الأمريكية التي تدعي اتباع منهج "أليجا محمد".

ومؤسس هذه الطائفة "لويس"، وقد ادعى "أليجا محمد" الذي دخل في فرقة ذلك المؤسس ادعى النبوة.

وهذا الرجل يقول مع أتباعه بمقولات فظيعة، ومنهم "فرخان" أن الله خلق نفسه، وأن جميع السود آلهة، وأنه يولد بينهم إله مطلق كل خمسة وعشرين ألف سنة، وأن الإله السود أحدها يسمى يعقوب خلق الإنسان الأبيض نتيجة لبعض التجارب الوراثية، وأن محمد بن عبد الله ﷺ أرسل للعرب فقط، و "أليجا" أرسله الله إلى سود أمريكا، وأنه آخر المرسلين، ويقولون: الإنسان الأبيض شيطان.

طبعاً هذه ردة فعل للاضطهاد والعنصرية التي يمارسها البيض عليهم.

ويقولون: إن الإنسان الأسود هو الذي ألف جميع الكتب السماوية، وأن معظم تعاليم القرآن موجهة إلى الرسول "أليجا محمد" والسود في أمريكا، وأنه لا قيام للأجساد بعد الموت، والبعث والقيامة عبارة عن يقظة روحية.

و "فرخان" قد أضاف بعض الأشياء، وطور بعض الأمور في عقيدة هذه الفرقة، وهو الذي ينادي الآن بدعوته المشهورة التي يجتمع فيها الملايين.

وعلى أية حال: فإن جماعة "أمة الإسلام" قد حصلت تحسنات فيهم بعد وفاة "أليجا محمد"، ومجيء ابنه، ويمكن أن يكون قد نقلهم من كفر إلى بدعة، ولا تزال البدع والمعتقدات الباطلة في هذه الطائفة موجودة رغم التحسن الذي طرأ عليهم.

وقد زار "ابن أليجا محمد" جاء إلى هذه البلاد، ولعله تأثر ببعض المباحثات.

على أية حال: هذه الطائفة لها مواقع مبثوثة على الشبكة.

وكذلك فإننا نرى في الشبكة من ألوان الكفر: صفحات تدعو إلى عبادة الشيطان؛ كهذه الصفحة ... "الجبهة الشيطانية المتحدة"، ويروجون لمذهبهم عبادة الشيطان، واستحلال المحرمات، وطقوس عبادة الشيطان فيها فجور وموسيقى صاخبة، ورقص مختلط، وارتكاب الفواحش، وفي هذه المربعات في موقعهم اكتب: اسمك، وعنوانك، وصف خلفيتك الشخصية، وكم عمرك، وكذلك ما هو موقفك من... USF شعارهم؟ ما هو رأيك في الشيطان؟ ما هو رأيك في إنجيل الشيطان؟ وكيف يساعد الشيطان الناس؟ عرف الشيطان؟ هل توافق على مبادئنا؟

إذا كنت تريد مزيداً من المعلومات، وأن نواصلك باستمرار، فأرسل إلينا أو ضع عنوانك، وأنك راغب في هذا لتصبح فرداً من أفراد المجموعة، أو المنظمة "عبادة الشيطان".

وكذلك فإن من الأشياء الموجودة أيضاً : الدعوة إلى الشرك الأكبر، والاستغاثة بغير الله عند بعض الناس الذين ينتسبون إلى أهل السنة والجماعة، فهنا نلاحظ موقعاً من المواقع مع الأسف الشديد المحسوبة على مواقع أهل السنة، يقول: التوسل والوسيلة والاستغاثة ثابت رغم أنف الجهال.

ثم يتحدث في الرد على أتباع السلف الصالح في هذه المسألة، والرد على شيخ الإسلام ابن تيمية -رحمه الله-، وعلى الإمام محمد بن عبد الوهاب -رحمه الله-، وعلى الإمام الشوكاني في مسألة الاستغاثة بغير الله، فهو يجيزها، والاستغاثة بأهل القبور، وبالنبي ﷺ، ويحشد الأدلة في زعمه بالرد على من ينكر ذلك، وينعتهم بأقبح النعوت، هذا منشور في موقع مشهور من المواقع التي فيها كثير من الحق، لكن مع الأسف في مسائل التوحيد يعرضون عنها، وينشرون ما هو ضد التوحيد من الشرك الأكبر والأصغر.

هناك أفكار تخريبية وشاذة، وهذه على سبيل المثال صفحة أو تذكر الصفحات الدينية في العالم مرتبة على حسب أعداد الداخلين الذين، الصفحات المشتركة في هذا الموقع المعين، لننظر إلى وضع وصل القوم، هذه صفحة بعنوان أو موقع ... ، عدد الداخلين أربعة آلاف شخص يومياً، يعني حقوق اللوطية والسحاقيات، الحقوق المتساوية.

وموقع آخر ... هل كان المسيح شاذاً؟

يدخل على هذا الموقع في اليوم ثلاثة آلاف وثمانمائة شخص.

فهكذا يسبون أنبياءهم، ويكتبون عن عيسى هذا الكلام، يقرأه من دخل إلى هذه المواقع.